الامارات تزف البشرى لجميع أبناء العاصمة (البداية غدا والانتهاء منتصف اكتوبر القادم)

مدينة عدن

يبدأ يوم غدا الجمعة تركيب التوربينات الغازية للمحطة الكهربائية بعدن بقدرة 120 ميجاوات والتي تمولها مؤسسة خليفة بن زايد ال نهيان للاعمال الانسانية بتكلفة 100 مليون دولار .

وأعلنت المؤسسة في مؤتمر صحفي تدشين اعمال تركيب توربينات المحطة بحضور وكلاء محافظة عدن على ان يتم الانتهاء من تركيبها في 13 أكتوبر القادم.



وأشار ممثل المؤسسة المهندس سعيد ال علي , ومهندس المشروع علي الحوسني الى اهمية المشروع الذي يهدف الى التخفيف من معاناة ابناء عدن , وذلك من خلال تزويد قطاع الكهرباء بـ 120 ميجاوات وتركيبها في محطة الحسوة من تاريخ 20 يونيو 2018م.

واستعرضا مراحل المشروع الذي بدء منذ التوقيع على الاتفاقية في 19 نوفمبر 2017م والمتمثلة بعملية تفكيك التوربينة الغازية وملحقاتها من معدات وانظمة كهربائية وترقيمها وعملية تغليف المعدات وشحن التوربينة الى محطة الحسوة.

واشار الى ان عملية تشغيل وصيانة وتدريب كوادر يمنية مؤهلة حول كيفية العمل بالمحطة ستتم تحت مسئولية دولة الامارات العربية المتحدة لمدة عام الى ان يتم تسليمها الى الحكومة اليمنية في اكتوبر 2019م .

من جانب اخر اشاد نائب وزير الكهرباء المهندس مبارك التميمي بدور الامارات في تقديم الدعم المستمر لقطاع الكهرباء لمختلف المحافظات اليمنية من ضمنها عدن , من خلال تزويد المحطات بالمولدات اللازمة ومواد شبكية وقطاع غيار لمحطة الحسوة .. موكدا بانه سيتم تصريف الطاقة الكهربائية بالشكل المطلوب بحيث يغطي العجز بالمحافظة .

طباعة

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص