بعد انهيار الريال

هذا ما يحدث صباح اليوم في صنعاء وتجار يتحدثون عن فاجعة لأول مرة منذ 20 سنة

شارع جامعة صنعاء

تنوي "محلات بيع الجملة" في الأسواق المركزية في صنعاء إغلاق أبوابها يوم السبت مع انهيار الريال اليمني، حسبما أفادت مصادر لـ"يمن مونيتور".

وقال مراسل "يمن مونيتور" في صنعاء إن محلات الجملة في باب اليمن وفي منطقة شعوب أوقفت عملية البيع والشراء بعد إغلاق عشرات المحلات التجارية على غير العادة في وقت مبكر مساء الجمعة، احتجاجا على انهيار سعر الصرف واقتراب سعر الدولار الواحد إلى 600 ريال يمني.

 

 

شــــــاهد أيضًا: احتجاجًا على انهيار الريال .. شركة النفط تتخذ اول تحرك فعلي لوقف التدهور المستمر للعملة

 
 

 

 

وقال مالك أحد المحلات التجارية في "شعوب" لـ"يمن مونيتور" عبر الهاتف: لا فائدة لن يشتري أحد وإذا فتحنا ستستمر العملة بالانهيار، طوال 20 عاماً منذ فتحت تجارتي لم أشهد مثل هذا الركود وهذه الفاجعة وانعدام العملة الصعبة من السوق، إذا قررت شراء الدولارات ستكون قيمته على أقل تقدير 615 ريالاً، من سيشتري بضاعتي بثلاثة أضعاف قيمتها المعروفة.

 

شــــــاهد: ورد للتو : الجيش يقترب من مخبأ الحوثي ويلاحق المتمردين في ثلاث مديريات و15 قرية

 
 

 

ولفت مالك المحل الذي تجاوز العقد السادس من العمر إلى أن هذا الركود ليس فقط في المواد الغذائية بل في كل التجارات "من المسمار وحتى السيارة، تلك القادمة من الصين أو القادمة من الولايات المتحدة كل الأسعار أصبحت ماحقة للرزق".

 

شـــــــاهد: 

ليست الحكومة ولا التحالف : الحوثي يتهم هذا الشخص بالتسبب في انهيار الريال اليمني ويحمله المسؤولية

 

وفقد الريال اليمني قيمته خلال الأسبوع الجاري، ووصلت قيمة الدولار الواحد من 555 ريالاً إلى 600 ريال.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص