عـــــاجل

وكالة روسية تعلن حصار الحوثيين في الحديدة ونفاد ذخيرتهم بعد ’’استدراجهم‘‘ وأسر العشرات

معارك الحديدة

قالت وكالة "سبوتنيك" الروسية إن معارك عنيفة دارت بين القوات الحكومية المشتركة المدعومة من التحالف، و"الحوثيين" في محافظة الحديدة غرب اليمن.

 

وذكر الجيش اليمني، على موقعه "26 سبتمبر"، اليوم الأحد 9 سبتمبر / أيلول: "القوات وسعت هجومها على تجمعات ومواقع ميليشيا الحوثي باتجاه منطقة كيلو 16 وتمكنت من قطع جميع خطوط إمدادها إلى كيلو 16، بعد السيطرة على عدد من القرى والوديان والمزارع القريبة منها".

 

 

قد يهمك أيضًا:

 


وأضاف: "أصبحت القوات قريبة جدا من السيطرة على كيلو 16 شرق مدينة الحديدة، وأضحى خط كيلو 16 الرابط بين صنعاء والحديدة تحت نيران الجيش".

 


وأشار إلى أنه "بالسيطرة على كيلو 16 سيتم قطع الخط الرابط بين صنعاء والحديدة، وبالتالي سيتم منع "الحوثيين" من نقل المقاتلين إلى الحديدة، وبالمقابل منعها من إمداد عناصرها في صنعاء بالأسلحة والعتاد القتالي التي تقوم بتهريبه عبر ميناء الحديدة".

 


ولفت إلى أن القوات "نجحت في صد هجوم للحوثيين على مديرية الدريهمي، وتمكنت من أسر العشرات من عناصرها عقب استدراجهم إلى أطراف المديرية ومحاصرتهم حتى نفاد ذخيرتهم".


في الأثناء، أفاد مصدر عسكري في محافظة الحديدة لوكالة "سبوتنيك"، بأن القوات المشتركة سيطرت على خط كيلو 10 عقب معارك عنيفة مع مسلحي الحوثي شارك خلالها طيران ومروحيات بكثافة، أسفرت عن وقوع 47 قتيلا و60 جريحا من الطرفين، وحققت القوات على أثرها تقدما يقدر بنحو 10 كيلو مترات.


وأكد المصدر أن القوات الحكومية تقدمت باتجاه كيلو 16، للسيطرة على المنطقة وقطع طريق صنعاء — الحديدة، إلا أنها انسحبت جراء القصف المدفعي المكثف لمسلحي الحوثي على المنطقة، والذي طال أيضا منطقة كيلو 10 ومشروعاً للأبقار بعد سيطرة القوات المشتركة عليها، مخلفا قتيلا وجرحى ونفوق عدد من الأبقار.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص